• "

    El amor que provocas en mí es indescriptible. Te amo más allá de la comprensión, no puedo sacarte de mi mente ni un segundo, eres la persona que ilumina mi sendero, por quien vivo y por quien soy feliz.

    "

    • Del mismo modo, mi amor por ti y los tuyos

  • We all should visit a gaveyard at least once this Ramadan and reflect upon when our time will come and what state we are in!!
    "And my last wish is for You (Allah) to be pleased with me!!!"

  • قصة العجوز الذي قال قال لشاب من حقي أن أرى جسد زوجتك
    كان احد الرجال الريفيين يستقل القطار المتجه من القاهره الى اسوان
    وقبل ان يجلس الرجل الذى ناهز الستون من عمره لاحظ ان الكرسى الذى سيجلس عليه
    تم ادارته حتى اصبح مواجهاً للكرسى الذى امامه
    لم يلقى الرجل الريفى بالاً للأمر وقرر ان يجلس على الكرسى فى هذه الوضعيه
    بعد قليل جلس على الكرسى المقابل له رجل وامراه
    وكان يبدو من هيئتهما وتصرفاتهما انهما زوجان فى شهر العسل
    ولكن الرجل لاحظ ان الزوجه الشابه ترتدى بنطلون ( استرتش )
    قصير وبلوزه بحمالات تظهر اكتافها وجزأ من صدرها
    فما كان من الرجل الريفى الا ان مال بجسده الى الامام واضعاً
    راسه على كف يده ومتكأ على ركبته
    وموجهاً نظره بحده الى صدر الزوجه الشابه
    الامر الذى جعل الزوجه تستشيط غضباً
    وايضاً ما دفع زوجها الى ان ثار واحتد موجهاً خطابه الى الرجل الريفى قائلاً له :
    “احترم نفسك انت راجل كبير”
    فما كان من الرجل الريفى الا ان قال للزوج الشاب :
    “أنا لن أقول لك احترم نفسك ولماذا تجعل زوجتك تلبس هكذا انت حر ”
    “أنت حر أن تتركها تمشي عارية”
    “لكن سأقول لك أنك تركتها ترتدي هكذا لكي نتفرج علىيها ”
    و أنا أتفرج فلماذا أنت غاضب
    “اسمع يابني الجزء المستور من جسدك لك و حدك و لكن جزءها المشكوف هو للجميع ”

    “و انا اقتربت لأرى جيدا ذلك أن نظري ضعيف”
    وهنا لم ينطق الزوج وألجمت كلمات الرجل فمه وإحمر وجه زوجته
    خاصة بعدما تعالت أصوات الركاب اعجابا بالدرس
    الذي أعطاه الرجل الريفي للزوج الشاب
    ولم يملك الزوج إلا أن يقوم من مكانه ويأخذ زوجته ويغادرا عربة القطار.
    وأخيراً
    * في الشتـاء تختفي مظاهر التّـعـرّي خوفـاً من البرد الزائـد !!
    فلماذا لا تختفي أبـداً خوفـاً من عذاب الله ؟
    * عندما تتعرى الأشجار من ورقها أمام الملأ يكون مصيرها حطب لنار توقد بالدنيا
    كذلك النساء إذا تعرت أمام الملأ فقد يكون مصيرهن حطب جهنم.

  • BONSOIR MERCI POUR TA VISITE
    JE TE METS UN +5

  • Anonyme

    +5